اخبار دبي

الموسيقى توحّد الجميع في دبي

  arabonlineinvestments         قدّم فريق «Dubai EnSENble»، أول كورال لأصحاب الهمم في دولة الإمارات، عروضه الحاصدة للجوائز، خلال حفله السنوي الثاني بالجامعة الكندية بدبي، حيث كانت أمسية رائعة ألهبت مشاعر الجمهور.

وأثبت الأعضاء الشباب بالكورال، الذين تتنوّع حالاتهم بين الإصابة بالتوحد ومتلازمة داون والشلل الدماغي، أن الموسيقى توحّد الجميع، فلم يقتصر العرض على الكورال فحسب، وإنما انضم إليه عدد من كورالات المدارس الأخرى بمشاركة أوركسترا الإمارات الفيلهارمونية.

وتولى المنسق الموسيقي بالجامعة الكندية في دبي، المؤسس المشارك لفريق «Dubai EnSENble»، ريفان ماجير، قيادة الكورال، حيث قدم فارن وزارا المغنيان بالكورال أغنية «الصلاة»، ليذرف الجمهور الدموع تأثراً، ثم أنهى الكورال الحفل بتقديم نشيد «إماراتي».

واشتمل الحفل على عروض قدمها الكورال لتمثيل أطفال المدارس العادية، فقدم كورال جامعة دبي، الفائز بجائزة مهرجان الكورال للشرق الأوسط لعام 2018، عرضاً مذهلاً لأغنية «Bohemian Rhapsody»، وأغنية «Lux Arumque»، وسط تصفيق حار من الجمهور، فيما قدم كورال مدرسة فيكتوري هايتس الابتدائية أغاني مثل «دبي السعيدة»، و«عملية التسامح»، مصحوبة بعزف البيانو للطالبة الموهوبة رافيال ماري، التي وصلت إلى التصفيات النهائية في مسابقة «مرشد المدرسة» للعام، وعازفة الكمان شوكو أوميزاوا، الفائزة في المسابقة نفسها.

وقدمت أوركسترا الإمارات الفيلهارمونية السيمفونية الـ25 لموتزارت لتأسر قلوب الجمهور، كما قدم توتو الأغنية الشهيرة «Africa» بأسلوب خلاب، بمشاركة جميع الكورالات وأوركسترا الإمارات الفليهارمونية بقيادة ريفان ماجير.

وخلال الشهور المقبلة، ستؤدي فرقة «Dubai EnSENble» لأصحاب الهمم ثماني حفلات على مدار أربعة أشهر، بأماكن مختلفة على صعيد دولة الإمارات، بما في ذلك الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص المقامة في أبوظبي.

وتأسس الكورال في سبتمبر 2017 على يد المنسق الموسيقي ريفان ماجير، والمنسق الرياضي بالجامعة الكندية بدبي دوسان بوبفيك، نظراً إلى شغفهما بالعمل مع أصحاب الهمم، ومساعدتهم على مواجهة التحديات المختلفة من خلال عشقهم المشترك للموسيقى.

 

المصدر : الامارات اليوم

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق