اخبار دبي

«إتش تي سي» تطور محتويات افتراضية انطلاقاً من دبي

أكّد راميت هاريسنجاني، نائب الرئيس ورئيس «إتش تي سي فايف» في المنطقة أن حجم سوق الواقع الافتراضي في الإمارات يشهد نمواً قوياً وسريعاً في هذا الفترة بالتزامن مع زيادة استخدامات أجهزة ومحتويات الواقع الافتراضي بشكل تجاري في المزيد من القطاعات الرئيسية في الدولة مثل التعليم والعقارات والسيارات والتجزئة، فضلاً عن قرب إطلاق تقنيات الاتصال بالجيل الخامس 5G.

متوقعاً أن يصل حجم السوق إقليمياً إلى 6 مليارات دولار (22 مليار درهم) بحلول 2020، في حين تتوقع دراسة لبنك «جولدمان ساكس» أن يصل حجم السوق عالمياً إلى 100 مليار دولار بحلول 2025.

وقال هاريسنجاني في تصريحات خاصة لـ«البيان الاقتصادي» على هامش إطلاق الشركة أخيراً لمحول «فايف» Vive اللاسلكي، الذي يتيح لمستخدمي خوذات «فايف» و«فايف برو» التحرك دون عوائق سلكية،: «إن الشركة تهدف إلى تطوير محتويات افتراضية انطلاقاً من دبي.

وتهدف الشركة إلى تعزيز منظومة الواقع الافتراضي في الدولة من خلال التعاون مع مدينة دبي للإنترنت في تطوير محتويات جديدة لأجهزة فايف انطلاقاً من دبي، وذلك من خلال إطلاق البرامج التدريبية على منصات «فايف بورت» المفتوحة لمحتويات أجهزة «أوكيولوس» كذلك».

وأضاف: «يعتبر إطلاق الشركة لمحول «فايف» اللاسلكي محطة مهمة في منظومة الواقع الافتراضي من «فايف» التي تتألف من أربع ركائز رئيسية هي «فايف إكس» المسؤولة عن دعم الشركات الناشئة في قطاع الواقع الافتراضي بالتدريب والاستثمار والإشراف، و«فايف بورت» وهو متجر لشراء ألعاب وتطبيقات الواقع الافتراضي المتوافقة مع أجهزة «إتش تي سي» و«أوكيولوس».

ومنصة «فايف ستديوز Vive Studios» لتطوير محتويات الواقع الافتراضي، بالإضافة إلى «فايف آرتسVive Arts»، وهي مبادرة عالمية بملايين الدولارات لتعزيز الابتكارات والفنون من خلال التعاون مع المتاحف ومراكز الفنون وحفز التعاون والتواصل بين الفنانين من مختلف أنحاء العالم».

ولفت إلى أنه سيكون في وسع المستخدمين تجربة محول «فايف» الذي سيتوفر خلال الربع الأخير من العام الحالي، من خلال تجربته في أجهزة «فايف» «مهمة 828»، المتوفرة في برج خليفة.

ولفت هاريسنجاني إلى أن إطلاق الشركة للمحول يهدف إلى إحداث نقلة نوعية في عالم الواقع الافتراضي بتوفيرها لباقة واسعة من التجارب المدهشة للشركات والمستخدمين على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف: «نريد تطوير محتويات جديدة لأجهزة فايف انطلاقاً من دبي، وحالياً لدينا مطورين من 61 دولة، خصوصاً وأن مستقبل الواقع الافتراضي حقيقة راهنة نعيشها اليوم على أرض الواقع، في ظل التقاء المنصات المفتوحة مع التقنيات الحديثة لتوفير تجارب غير مسبوقة للمستخدمين والشركات والحكومات.

ففي غضون الأعوام القليلة المقبلة، يتوقع لنمو الواقع الافتراضي ألا يقتصر على الانتشار الواسع في السوق، بل سيأتي أيضاً عبر تطوير التطبيقات على يد قاعدة أوسع من المطورين. ومن هنا تأتي أهمية إنشاء منظومة لاختبار وبناء مفاهيم الواقع الافتراضي الجديدة، ويسعدنا أن نشهد هذا الإقبال المشجع من شركات المنطقة الحريصة على المشاركة في هذه الرحلة، انطلاقاً من دبي».

محول فايف اللاسلكي

يأتي محول «فايف» Vive اللاسلكي الذي تم إطلاقه أخيراً بعد كشف النقاب عنه أمام الجمهور العالمي للمرة الأولى في أغسطس 2018، ليتيح لمستخدمي خوذات «فايف» و«فايف برو» التحرك دون عوائق وإمكانية زيادة عدد المستخدمين في آن معاً.

سيتوفر المحول في منافذ بيع مختارة في الإمارات والمملكة العربية السعودية بحلول نهاية ديسمبر 2018. كما يمكن الحصول على كلا المحولين من متجر الشركة الإلكتروني المخصص لمنطقة الشرق الأوسط www.vive.com.

ويوفر المحول المدعوم بتقنية Intel® WiGig تجربة فائقة السرعة والاستجابة والأداء، تتيح بناء العوالم وتدميرها وخوض المغامرات الشيقة في المجهول دون توقف.

ويمتاز المحول بوزنه الخفيف ويأتي مزوداً ببطارية قوية سهلة التبديل توافر طاقة تدوم حتى 2.5 ساعة. حيث يصل وزن المحول الذي يوفر تجربة خالية من الكمون تقريباً إلى 129 غراماً فقط، يتصل بمزود طاقة يثبت على الخصر بوزن 200 غرام فقط.

«فايف بورت»

فضلاً عن الأجهزة ومستلزماتها، واصلت «إتش تي سي» استثمارها في منصة «فايف بورت» Viveport التي توفر واحدة من أوسع مجموعات تجارب الواقع الافتراضي لتحفيز الجميع على استكشاف وإنشاء المحتوى والتواصل وحتى التسوق عبر الواقع الافتراضي.

وتعرض منصة «فايف بورت» اليوم مجموعة متنامية تضم مئات تجارب الواقع الافتراضي ضمن مجموعة متنوعة من الفئات. واستناداً إلى التزامها بالمنصات المفتوحة، بدأت الشركة أخيراً بتوزيع المحتوى المتوافق مع خوذة «أوكيولوس ريفت» من خلال «فايف بورت» وكجزء من الاشتراكات على المنصة.

وفي ظل توافر أكثر من 3000 مادة من محتوى الواقع الافتراضي، تحتفظ «فايف» بمكانتها كمنصة مفضلة للمطورين والمستهلكين على حد سواء. وتعمل «فايف بورت» في أكثر من 60 دولة لتقدم تجربة متميزة في مجالات الترفيه والتعليم والمغامرات والفنون والثقافة والمشاريع للعملاء من مختلف أنحاء العالم. وبالإضافة إلى ذلك، يمنح الاشتراك في «فايف بورت» العملاء خيارات من بين أكثر من 400 مادة من المحتوى عالي الجودة، ما يتيح لهم فرصة اكتشاف أفضل محتوى متوفر للواقع الافتراضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق