اخبار تركيا

أصغر نسخة من القرآن في معرض فني بتركي

 arabonlineinvestments.          يحتوي على أصغر نسخة من القرآن في العالم، وعلى أصغر شعرة مكتوب عليها عبارة البسملة، وكذلك أصغر مِسبحة مصنوعة من نواة ثمرة التين، مكتوبة عليها أسماء الله الحسنى الـ 99، إلى جانب 40 عملاً فنياً آخر

افتتحت بلدية “قوش أداسي” التابعة لولاية أيدن غربي تركيا، معرضاً للآثار والأعمال الفنية التي تعد من بين الأصغر في العالم، حيث تحتاج رؤية الأعمال المعروضة فيه إلى الاستعانة بالمجاهر والمكبرات البصرية.
ويحتوي المعرض على أبرز الأعمال الفنية التي عمل عليها النحّات التركي “نجاتي كوركماز” لأكثر من 30 سنة، إذ يعدّ المعرض الثالث على مستوى العالم، والأول من نوعه في تركيا.

وفي حديثه ، لفت كوركماز إلى أنّ المعرض المصغّر، يحتوي على آثار خاصة بولاية أيدن، وأعمال فنيّة أخرى فريدة من نوعها، موضحا أنّ المعرض سيسهم في تعزيز القطاع الثقافي والسياحي للمدينة.

وأكّد كوركماز أنّ إقامة المعرض في مبنى أثري بالقرب من باب القلعة التاريخي في المدينة، سيسهم في جذب السيّاح والزوّار إليه، لرؤية الأعمال الفنية المعروضة.

وأضاف في الإطار ذاته: “يحتوي المعرض على أعمال وقطع تمّ العمل عليها منذ ما يزيد عن 30 عاما، وبات بإمكان كل من يرغب برؤية هذه الأعمال زيارة هذا المتحف الفني المصغّر”.

ويشتمل المعرض الفني المصغّر على “أصغر نسخة من القرآن في العالم، وعلى أصغر شعرة مكتوب عليها عبارة البسملة، وكذلك أصغر مِسبحة مصنوعة من نواة ثمرة التين، مكتوب عليها أسماء الله الحسنى الـ 99، إلى جانب 40 عمل فني آخر”، وفق المتحدث.

وأضاف كوركماز أنّ المعرض من حيث الأعمال والآثار الفنية الصغيرة التي يشتمل عليها، يعدّ الأكبر على مستوى العالم من حيث عدد المقتنيات الصغيرة التي يحتويها.

وذكر أنّه تم تخصيص إحدى الغرف الثلاثة التي يتألف منها المعرض، إلى قسم خاص يحتوي على الأعمال والآثار الفنية الخاصة بالطريقة الصوفية، مضيفا: “فيما تحتوي الغرف المتبقية على حلية هي الأصغر في العالم، إلى جانب لعبة الشطرنج وغيرهما من الأعمال الفنية الأخرى”.

وتابع كوركماز بأنّه ومع الأخذ بعين الاعتبار الأهمية السياحية لولاية “أيدن” وعلى نحو خاص منطقة “قوش أداسي”، فإنّه من المتوقع أن يحظى المعرض باهتمام الآلاف من السيّاح والزوار المحليين.

من جانبه قال “أوزير كايالي” رئيس بلدية قوش أداسي، إنّ الأعمال الفنية التي اشتغل عليها كوركماز على مدى 30 سنة، ستضفي رونقا على الولاية، قائلا: “هذه الأعمال نادرة، ولا مثيل لها في العالم، وعلى الجميع أن يزورا هذا المتحف الفريد من نوعه”.

المصدر: arab-turkey

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق