اخبار دبيدبي

“أدنوك للغاز الحامض” تنشئ خط أنابيب جديد لنقل الكبريت السائل من حقل شاه

arabonlineinvestments -أكدت شركة أدنوك للغاز الحامض – إحدى الشركات التابعة لشركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” – أن العمل جاري لتشييد خط أنابيب جديد لنقل الكبريت السائل المنتج من “حقل شاه للغاز الحامض” التابع للشركة حسب الخطط الموضوعة ضمن مساعيها لزيادة القيمة من موارد الشركة.

يهدف خط الأنابيب الإضافي إلى نقل الكبريت السائل من مصنع معالجة الكبريت الرئيسي إلى مصنع تحبيب الكبريت الذي يقع على بعد 11 كيلومتراً حيث يتم تحويله إلى حبيبات وتخزينه ومن ثم نقله عبر السكة الحديدية إلى محطة معالجة الكبريت في مجمع الرويس للتكرير والبتروكيماويات التابع لأدنوك.

ويخدم خط الأنابيب الجديد – المقرر أن يبدأ تشغيله خلال عام 2019 – توسعات إنتاج الكبريت المستقبلية كما يسهم في تحقيق قيمة إضافية من الكبريت الذي يعتبر منتجا رئيسيا من أعمال معالجة الغاز الحامض ويعزز المرونة التشغيلية للعمليات الحالية.

وتتولى شركة “إم إم إي سي مانيسمان” الألمانية تنفيذ الأعمال الهندسية وتوريد المعدات والمواد والتشييد والتشغيل التجريبي لخط الأنابيب الجديد. وستصب 60% تقريباً من قيمة العقد في اقتصاد دولة الإمارات بما يتماشى مع أهداف برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة.

وينتج الكبريت بكميات كبيرة في حقول الغاز الحامض نتيجة لعمليات إزالة كبريتيد الهيدروجين “H2S” من الغاز قبل إخضاعه للمزيد من عمليات المعالجة وتصدر ” أدنوك ” الكبريت المحبب إلى عملائها في جميع أنحاء العالم.

رفع الإنتاجية
وتسير “أدنوك” قدماً في خططها الرامية لرفع طاقتها الإنتاجية الحالية من الغاز الحامض بنسبة 50% وذلك من خلال شراكتها مع “أوكسيدنتال بتروليوم”، وستساهم توسعة مصانع ومرافق معالجة غاز حقل شاه في ترسيخ مكانة أدنوك كإحدى أكبر الشركات المنتجة للكبريت في العالم.

وينتج مصنع شاه حالياً 500 مليون قدم مكعبة يومياً من غاز الشبكة، و4,400 طن يومياً من سوائل الغاز الطبيعي و33 ألف برميل يوميا من المكثفات البترولية وحوالي 10 آلاف طن يومياً من الكبريت المحبب النقي وذلك من أصل مليار قدم مكعبة من الغاز الحامض تتم معالجتها يومياً.

وتتولى شركة أدنوك للغاز الحامض – المشروع المشترك بين أدنوك وشركة “أوكسيدنتال بتروليوم” – تشغيل حقل شاه للغاز الحامض ومصانع ومرافق معالجة الغاز المرتبطة به.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق